من نحن

 

 

تأسس مركز تاكالانيا لتعليم اللغات والترجمة سنة 2009   وقمنا بإنشاء موقع تعليمي - لجميع المراحل و لجميع الفئات الاجتماعية و الشرائح العمرية في مواضيع اللغات الحديثة كالعربية و الفرنسية و غيرها أو اللغات الشرقية القديمة كاليونانية أو العبرية - في مواضيع شتى أساسية للطالب لتقوية لغته أو التمكن منها من البداية  حتى الاتقان الجيد لها . من خلال صفحات الموقع يمكن للدارس أن يتعلم اللغة بسهولة ويسر وبصور ممتعة من خلال دروس مكتوبة أو تسجيلات سمعية وبصرية.

الموقع يحتوي علىMoodle  و هو عبارة عن مدرسة مفتوحة افتراضية يدخلها الدارس بعد أن يقوم بالتسجيل ليدرس على مهل وفي أوقات يختارها هو و ما عليه فقط سوى  تحميل التسجيل المراد دراسته دون أن يغفل عن مراجعة المشرف أو الأستاذ كلما دعت الحاجة لذلك سواء اعترضته بعض المشاكل التقنيات أوالبيداغوجية .

دروسنا تتميز بالمضمون المنتقي و بجودة التنسيق والترتيب لأبعد الدرجات متوسلين في ذلك أحدث الطرق البيداغوجية العالمية (TPR GPA..)

 شعارنا في ذلك أن تدرس لغةً ، تخلق شخصيةً جديدة للدارس.

بعيداً عن كل ترجمة سقيمة  و جافة ، نعتمد في طرائقنا عما توصلت إليه  الأبحاث الأكاديمية العالمية في مجال البيداغوجيا و مجال علوم النفس التعليمية .

 

      طاقم العمل

 

 

يشرف على المركز كما على الموقع نخبة من المدرسين ذوي كفاءة وخبرة وأسبقية في المسيرة التعليمية حيث يعملون في الحقل الدراسي ويعايشون واقعه .

 

لماذا هذا المركز و هذا الموقع

 

 

إن ما يتميز به مركزنا كما موقعنا من جودة إتقان و أمانة و إخلاص ومعرفة وإطلاع يجعل منهما نبعاً لا ينضب و سرحا شامخاً وبناءً قويا لدارسي اللغات، معيناً لهم في مسيرتهم التعليمية والحياتية أو حتى المهنية فنحن لا نكتفي بتقديم دروس عالية الجودة مضموناً وشكلاً بل سنعمل على تقديم إصدارات وكتب ومعاجم وبرمجيات تعليمية هدفنا مساعدتكم و تقدمكم نحو اهدافكم.

 

           شعارنا

 

 

الإخلاص والأمانة و الدقة والإتقان 

اللغة يعني الحوار و متى كان الحوار زال الغموض و سوء الفهم و كما يقال » من يبني مدرسةً أغلق سجناً« 

يمكنكم مراسلتنا عبر البريد الإلكتروني لنقل ملاحظاتكم و آرائكم ومقترحاتكم أو أي استفسار كان على العنوان التالي   وشكرا ً لكم سلفا.